اعتادت منطقة شقراء في السعودية مع كل صباح ومع كل مساء أن تفزع لكثرة الحوادث المرورية فيها، بسبب طريق الموت الذي حصد كثيرًا من الأرواح وما زال، وبالأمس وقع على نفس الطريق حادثة مفجعة حصدت أرواح 4 مواطنين بينهم 3 من أسرة واحدة.

 

وشهدت منطقة شقراء بالمملكة العربية السعودية، حادثا مروريا مفجعا على طريق “المستوي” (شقراء أشيقر القصيم)، المعروف بـ”طريق الموت” بين سيارتين، الأولى من نوع “آيسوزو”، والثانية من نوع “فورتشنر”، أسفرت عن وفاة ٤ مواطنين، بينهم ٣ من أسرة واحدة.

 

وكان في إحدى السيارتين، مواطن وزوجته وثلاثة من أولاده، ولم يتبق على قيد الحياة منهم إلا اثنان من الأولاد خرجا من الحادث بإصابات بليغة، مع فقدهما والديهما، وأختهما.

 

بينما توفي مواطن آخر كان في السيارة الأخرى، بالإضافة إلى إصابة قائد السيارة بإصابات بليغة، استلزمت نقله على الفور لمستشفى في الرياض.

ويرجع سبب وقوع تلك الحادثة إلى نفس السبب في الحوادث الماضية الكثيرة على نفس الطريق، وهو ضيق الطريق، وتعثر استكمال توسعته التي ظلت وصلات مسفلتة متقطعة حول الطريق من عدة سنوات، وتسلكها بعض السيارات مما يتسبب في تضليل سالكي الطريق القديم (غير المزدوج)، لظنهم أن تلك الوصلات المسفلتة والمتعثرة، أنها طريق (مزدوج)، وذلك لكونها موازية للطريق القديم، ولم توضع أي إرشادات أو علامات تمنع سير المركبات عليها، مما يؤدي إلى التصادمات المميتة، حيث تتقابل السيارات وجها لوجه وهي تسير على درجة كبيرة من السرعة.

حادثة مرورية مروعة على "طريق الموت" بالسعودية تحصد أرواح 4 أشخاص بينهم 3 من أسرة واحدة