تلقت العداءة كويلا نيدريا بيريرا سيميدو من كابو فيرده (الرأس الأخضر) مفاجأة سارة عند خط النهاية رغم خسارتها في سباق ضمن فعاليات دورة الألعاب البارالمبية “طوكيو 2020”.

 

وصُدمت اللاعبة كويلا نيدريا بيريرا سيميدو، بعد مشاركتها في سباق 200 متر لفئة “T11” (ضعف بصري)، بمرشدها وشريكها مانويل أنطونيو فاز دا فيجا، وهو يجثو على المضمار على ركبتيه، ممسكا يدها، طالبا الزواج منها، وسط تصفيق الحضور.

 

 

شاهد