قررت محكمة تبوك الجزائية، في السعودية، اليوم الثلاثاء، تطبيق حد الغيلة، ضد قاتل زوجته، في القضية المشهورة “مقتل إعلامية تبوك” وذلك بعدما طعنها بالسكين في عنقها وذبحها.

وأكد المحامي، وكيل ورثة المجني عليها، أن الجريمة بشعة والقاتل زوج المجني عليها، حيث أمنت على نفسها، وقتها بطريقة بشعة أمام أطفالها.

وأوضح أن الجاني اعترف بارتكاب الجريمة وهو بكامل أهليته المعتبرة، وبهذا يكون الحكم هو القتل حدًا لا قصاصًا.